CLOSE

قيامة : كيف إسترد المُلصق الممسوح حياة طفل متوفي

  • By Emmanuel TV
  • / يناير 21, 2017
  • 1479 views


الشهادة التالية آتية من غانية الذي أمتُحن إيمانها عندما فقد إبنها الصغير الوعي وهو في المستشفي من أجل علاج روتيني . أُعلن موته إكلنيكياً بعد عدة محاولات لإحيائه في الإنعاش ، أُحضر المُلصق الممسوح من مُشاهد عشوائي لهذه المأساة .

” عمانوئيل ! إسمي لوريتا أوبيسون وأنا اعيش في غانا . أُريد أن أشكر الله لأجل ما صنعه من أجلي من خلال وسيلة الماء المُلصق الممسوح وصلاة النبي تي بي جوشوا علي تلفزيون عمانوئيل

” عنما مرض فجأةً طفلي وهو في الشهر الربع ، قررت أن آخُذه إلي المُستشفي . أرسلنا الطبيب لنقوم بإختبار ما اظهر أن طفلي مُصاب بالملاريا وقد سلمنا بذلك . في هذا الوقت ، لم لكن طفلي في حالة حرجة . كان يلعب معي ويضحك . مع ذلك ، مع دخولنا غرفة المستشفي حيث كان طفلي يُعالج ، فجأةً أصبح الدماء لا تسري فيه ولم يتحرك مرةً أُخري . في الواقع ، قد فارق الحياة !

لسانه وعينيه تحولا للون الأبيض وأصبح متجمد . حاول الأطباء إحيائه ولكن بلا جدوى . أحضروا بسرعة إنبوب الأكسجين ووضعوه على أنفه . بعد مجهود مضني ، إلتفت الطبيب إلي وهز رأسه . قال إن طفلي أصبح ” أزرق ” ، وهو مُصطلح طبي لطفل متوفي . عقب رؤية هذا إنفجرت في ابكاء وبدأت أدعو إله تي بي جوشوا ليأتي ويُنقذ طفلي . المرأة التي كانت في نفس الجناح ورأتني ألعم مع طفلي بالخارج بل ان تحدث هذه المأساة في الحالة أخرجت شئ ما من حقيبتها عقب أن سمعت صلاتي البائسة وإندفعت نحوي . كان هذا هو المُلصق الممسوح من مجمع كنيسة كُل الأُمم

وضعته علي جبهة طفلي . وما حدث كان مُعجزياً ! بدأ اللون يرجع لون وجهه الأزرق البارد . بعد لاحظات ، فُتحت عينيه وأسترد وعيه ! عاد إلي الحياة في لحظة مجيدة ! كان الطفل لا يزال لابساً قناع الأكسجين علي وجهه . قد وضعه الطبيب علي أنفه مدة 15 دقيقة دون أي علامات للحياة لكن بعد أن وضع المُلصق الممسوح عليه ، رجع إلي الحياة !بعد أكثر من فحص من الأطباء المندهشين ، قُمنا بمغادرة المستشفي . أذهلت القصة الجميع هُناك ومجدوا الله معنا . أشكر الله الذي لم يدعني أغادر المستشفي بجثة طفلي لكن بطفل صحته جيدة !

أيضاً عندي شهادة عن تلفزيون عمانوئيل . تخرجت لكني لم أعمل مُطلقاً بشهادتي منذ تخرجي من 10 سنوات . مع ذلك ، في يوم أحد ، صليت لجانب النبي تي بي جوشوا علي تلفزيون عمانوئيل حيث قال : ” أُطلقك من حياة الضيق ! أُطلقك من حياة الفشل ! ” الإثنين الذي يليه ، إستقبلت مكالمة من مؤسسة مالية كبيرة في غانا دعتني لإجراء مقابلة من أجل وظيفة حيث هُناك 250 متقدم لمنصب رئيس قسم تسويق بمرتب جيد جداً ، سيارة ، وحوافز أُخري . فقط اله مجمع كنيسة كل الأُمم يستطيع أن يفعل هذا ! لله المجد . عمانوئيل !!!

NEXT
PREVIOUS
أضف شهادتك
جارى رفع الفيديو الخاص بك ....